توم المتكلم حلقة رقم 2 | فضيحة ستيان سحر عباس جميل الأعلامية الجاسوسة في قناة دجلة البعثية





ستيان سحر عباس جميل توم المتكلم سحر عباس جميل اعلامية من عائلة بعثية سنيه كانت تعيش في الأردن و كانت تعطي جسدها للسياسيين السنه و بعض العملاء الشيعه من اجل كسب المال حتى تم تجنيدها من قبل المخابرات الأمريكية في 2018 من خلال تصويرها بمشهد اباحي و تهديدها بنشره في حال رفضت العمل معهم و كانت في فله مع النائب السني الفاسد محمد الكربولي عميل المخابرات الامريكية في وضع جنسي فاضح . نشطت هذه الجاسوسه اثناء تظاهرات مؤامرة تشرين في العراق و اخذت تحرض بشكل علني المتظاهرين الشيعه و فقط تعليمات اخذتها من المخابرات الأمريكية و خلال هذه الفتره و الى اليوم هي تعمل بنفس الطريقة لكن الملفت انها كانت تحاول اغراء الجمهور و الضيوف السايسين من خلال تحريك ستيانها امام المشاهد و الضيف داخل البرامج بشكل واضح جداً وهذه احد ادوات و طرق المخابرات الأمريكية في استخدام العميلات و الجاسوسات في الاغرائات الجنسيه من اجل تفنيذ العمليات التجسسيه و خاصه في دول العالم الثالث و العالمي العربي الذي تعيش مجتمعاته كبت جنسي بسبب ان الاسلام يحرم هذه التصرفات المخزيه و البسبب العادات و التقاليد . هذه الأفعى المسمومه تبث سمومها يومياً في البث المباشر على قناة البعث دجله التي تمولها و تشرف على عملها المخابرات الامريكية . هذه العاهره تستخدم جسدها و شقتها في تجنيد نواب عراقيين شيعه للعمل لصالح المخابرات الامريكية .

Post a Comment

0 Comments